أسباب الدوخة عند الرجال

الكاتب: رامي -
أسباب الدوخة عند الرجال

أسباب الدوخة عند الرجال

تُعتبر المعاناة من الدوخة أحد أهم الأسباب التي تدعو البالغين بشكل عام لزيارة الطبيب واستشارتهوتُصنف الدوخة في معظم الأحيان بكونها عابرة ولا تستدعي القلق، وقد تكون أحد أعراض الإصابة باضطرابات صحية، أي أنّها ليست مرضاً بحد ذاته، وفيما يلي ذكر لأهم الاضطرابات الصحية التي تسبب الدوخة لدى الرجال:

  • اضطرابات الأذن الداخلية:وهي الجزء المسؤول عنضبط اتزان الجسم، ومن هذه الاضطرابات الإصابة بمرض منيير (بالإنجليزية: Ménière&rsquos disease)، والذي يتسبب بالدوار لفترات طويلة تتعدى 20 دقيقة، بالإضافة إلى طنين الأذن، وفقدان السمع، والشعور بالضغط داخل الأذن نتيجةً لتجمع السوائل في الأذن الداخلية. ويصيب هذا المرض جميع الفئات وخاصةً البالغين بين عمر الأربعين والستين عاماً.
  • الصداع النصفي:أو ما يسمى بصداعالشقيقة(بالإنجليزية: Migraine)، وهو حالة من الصداع المُتكرر، والذي يتراوح بين كونه متوسطاً إلى شديداً، وعادة ً ما يصيب جهة واحدة من الرأس. يترافق الصداع النصفي مع الدوخة، والشعور بالغثيان، والضعف، ويحدث كنتيجة لعدة عوامل مثل الضغط النفسي، أو التعرض للأصوات أو الروائح القوية، أو اضطرابات النوم، وغيرها. ومن الجدير بالذكر أن الرجال أقل عرضة للإصابة بالصداع النصفي من النساء، بنسبة واحد إلى ثلاثة.
  • دوار الوضعة الانتيابي الحميد:(بالإنجليزية: Benign Positional Vertigo)، وهو أحد أهم مسببات الدوار، ويؤدي إلى الشعور الكاذب بالدوران، والذي يحدث عند رفع أو خفض الرأس، أو عند الالتفات السريع، أو عند التقلب أثناء الاستلقاء، أو الجلوس من السرير.
  • هبوط ضغط الدم المفاجئ:والذي قد يحصل في عدة حالات، منها هبوطضغط الدمالانتصابي (بالإنجليزية: Orthostatic Hypotension)، والذي يحدث عند الوقوف من وضعية الجلوس او الاستلقاء، حيث يعمل الجسم على ضخ الدم للأعلى بصورة اكبر، للحفاظ على تزويد الدماغ بالدم، وينخفض ضغط الدم عند بطئ حدوث عملية التأقلم تلك، مما يتسبب بهبوط ضغط الدم والشعور بالدوخة لفترة وجيزة.
  • التهابات الأذن:مثل التهاب الأذن الداخلية (بالإنجليزية: Labyrinthitis) والذي يؤثر على حاسة السمع والقدرة على الاتزان، حيث يتسبب بالدوخة والدوار.
  • انخفاض مستوى السكر في الدم:(بالإنجليزية: Hypoglycaemia)، وهي حالة تصيب الذين يعانون منمرض السكريفي العادة، وهي من مسببات الدوخة
  • الجفاف:وهو نقص السوائل في الجسم الذي يحدث عند المعاناة من الإسهال، أو التقيؤ، أو الحمى، أو بسبب عدم شرب كميات كافية من الماء أثناء ممارسةالتمارين الرياضية.
  • فقر الدم:(بالإنجليزية: Anemia)، والذي يتم تشخيصه لدى الرجال عند انخفاض تركيز الهيموغلوبين في الدم عن 13.5 غرام لكل ديسيلتر من الدم، وتوجد عدةأنواعمن الأنيميا التي تصيب الرجال، منها فقر الدم بسبب نقص الحديد، أو فقر الدم بسبب نقص الفيتامينات، أو فقر الدم المنجلي، وغيرها. وتتسبب الإصابة بفقر الدم بظهور عدة أعراض وعلامات منها الدوخة، واضطراب نبض القلب، وشحوب لون الجلد، والصداع.
  • التوتر والقلق:والذان يؤديان في بعض الاحيان إلى التنفس السريع اثناء الراحة، والذي يتسبب بالدوخة.
  • ورم العصب السمعي:(بالإنجليزية: Acoustic Neuroma)، وهي حالة نادرة من تكوُّن ورم حميد على العصب السمعي الذي يصل الأذن الداخليةبالدماغ، ويعتبر العصب المسؤول عن السمع والتوازن في الجسم، ويتسبب الورم بالدوخة والشعور بالدوار. يعد احتمال إصابة الرجال أقل من احتمال إصابة النساء به، وتَندُر حالات إصابة الأطفال به.
  • أسباب أخرى:يمكن أن تكون الإصابة بالدوخة نتيجة لأسباب نادرة الحدوث، مثل: الإصابة بالتصلب المتعدد ( Multiple Sclerosis)، أوالسكتة الدماغية، أو وجود بعض أنواع الأورام الخبيثة.

علاج الدوخة عند الرجال

عادةً ما يتم التخلص من الدوخة عند الرجال عن طريق علاج المسبب الرئيسي لها، حيث قد تصرف الأدوية لعلاج الالتهابات، أو إدخال المريض للعناية المركزة في حال الإصابة بالسكتة الدماغية، وقد يتم تزويد الجسمبالأكسجينأو السوائل في حال نقصها، كما قد يوصي الطبيب بتناول بعض انواع الادوية للتخفيف من الشعور بالدوار.ويُنصح بتناول بعض المغذيات التي تساعد على التخفيف من أعراض الدوخة لدى الرجال، وفيما يلي بيان لأهم هذه المغذيات:

  • الماء:حيث يؤدي شرب كميات وفيرة من الماء إلى تجنب تعرُّض الجسمللجفاف، والذي تمّ ذكره سابقاً كسبب من أسبابا الإصابة بالدوخة.
  • الزنجبيل:حيث يساعدالزنجبيلفي التخلص من أعراض الدوار الحركي، ويمكن تناول الزنجبيل عن طريق وضع كميات منه في الوجبات الغذائية، أو شرب شاي الزنجبيل، كما يتوفر الزنجبيل على شكل مكملات غذائية، إلا أن تناولها يحتاج لاستشارة الطبيب لتجنب تداخل تأثيرها مع تأثير العلاجات الأخرى.
  • فيتامين C:والذي تم إثبات فاعليته في التخلص من أعراض الإصابة بمرض منيير المذكور سابقاً، ويوجد هذا الفيتامين بشكل طبيعي في بعض الأغذية مثل البرتقال،والجريبفروت، والفراولة، وغيرها.
  • فيتامين E:وهو يساعد في زيادة ليونة الأوعية الدموية وما لها من تأثير على تخفيف الدوخة. ويوجد هذا الفيتامين في العديد من الأطعمة مثل السبانخ، والمكسرات، والبذور، والكيوي.
  • الحديد:حيث يساعد تناول الأغذية المحتوية على الحديد في التخفيف منفقر الدم، وبالتالي إلى التخلص من الدوخة الناتجة عنه. ويوجد الحديد بشكل طبيعي في العديد من الأغذية مثل اللحوم الحمراء والبقوليات.

شارك المقالة:
122 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook