أعشاب للجيوب الأنفية

الكاتب: رامي -
أعشاب للجيوب الأنفية

أعشاب للجيوب الأنفية

الكبوسين

تشير بعض الدراسات إلى أنّ استخدام عشبة الكبوسين (بالإنجليزية: Nasturtium) مع فجل الخيل الريفيّ (بالإنجليزية: Horseradish) يمكن أن يكون فعّالاً في التخفيف من بعض الأعراض الناجمة عن التهابالجيوب الأنفيّةالحادّ، وقد وُجد أنّ استخدام هذا العلاج لم يسبب الكثير من الأضرار الجانبيّة مقارنةً بالعلاج باستخدام المضادّات الحيويّة، ويُنصح المرضى باستشارة الطبيب لمعرفة سلامة استخدامه والجرعات المناسبة منه.

القنفذية

القنفذيّة (بالإنجليزية: Echinacea) هي جنسٌ عشبيٌّ بريّ يعود أصله إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ويضمّ القنفذية الأرجوانية (الاسم العلمي: Echinacea purpurea)، والقنفذية رفيعة الأوراق (الاسم العلمي: Echinacea angustifolia)، وغيرها من الأنواع، وتشير الدراسات إلى أنّه يمكن استخدامها لعلاج التهاب الجيوب الأنفيّة، وغيرها من الأمراض المختلفة، إذ إنّ استخدامها يومياً يساهم في المحافظة على صحةالجهاز المناعي، وقد يقي من العديد من الأمراض.

أعشاب أخرى

هناك بعض التركيبات العشبية التي تَعِدُ بالتقليل من مدة الإصابةبنزلات البردالمسببة للسيلان في الجيوب الأنفية، إلّا أنّه ليست هناك دراساتٌ كافيةٌ لتأكيد فعاليّة هذه التركيبات، ويمكن القول إنّ هذه الأعشاب تُعدّ في العادة غير ضارّة، ولكن يجب الحذر عند استخدامها مع الأدوية، واستشارة الطبيب قبل استخدامها

طرق للتخفيف من مشاكل الجيوب الأنفية

هناك العديد من الطرق والعلاجات المنزليّة التي يمكن استخدامها للتخفيف من التهاب الجيوب الأنفيّة، ونذكر منها ما يأتي:

  • استنشاق البخار:يُعدّ استنشاق البخار من أكثر الطرق الفعّالة التي يمكن استخدامها لترطيب الجيوب الأنفيّة، وتدفئتها، وإرخاء الأغشية فيها، ويمكن استنشاق بخار الماء الساخن أثناء الاستحمام، أو وضع منشفةٍ مُرطَّبة بماءٍ دافئ على الفم أثناء الاستلقاء، أو تسخين الماء في قدر، ووضع منشفةٍ على الرأس، ثمّ الاستنشاق من القدر، ولكن يجب الانتباه من عدم الاقتراب كثيراً من الماء الساخن، وإبقاء العينين مغلقتين، ويمكن إضافة قطرةٍ أو قطرتين من بعض الزيوت العطريّة المُهدِّئة إلى الماء، كزيت الخزامى، أوزيت البابونج.
  • شرب السوائل:إنّ المحافظة على رطوبة الجسم يساهم في إبقاء الجيوب الأنفيّة رطبةً، ممّا يحسّن من شعور الشخص المصاب بالتهابها، كما أنّه يقلل من كثافة المخاط فيها، ممّا يساعد على التخلّص منه بسهولةٍ أكبر، ولذلك يُنصح بشرب كمياتٍ كافيةٍ من الماء يومياً، وعدم الإكثار من استهلاك المشوربات المحتوية علىالكافيين، إذ إنّها يمكن أن تسبّب الجفاف.

شارك المقالة:
88 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook