أعشاب للمغص والإسهال

الكاتب: رامي -
أعشاب للمغص والإسهال
"

أعشاب للمغص والإسهال

البابونج

إذ أشارت بعض الأبحاث إلى أنّ استخدام بعض التركيبات العشبيّة المحتوية علىالبابونجيمكن أن يعالج آلام المعدة، كما أشارت دراسةٌ أخرى إلى أنّ شرب هذه العشبة يمكن أن يخفف من الإسهال أيضاً

الزنجبيل

يمتلكالزنجبيلخصائص علاجيّةً تساعد على علاج الإسهال، فهو يمتلك خصائص مضادّةً للالتهاب، ومُسكّنةً، ومضادّةً للبكتيريا، ممّا يساعد على علاج الأمراض والمشاكل الهضمية، كما أنّه يمتلك خصائص مضادّةً للأكسدة، والتي تُعدّ مفيدةً لصحّة المعدة، وبالإضافة إلى ذلك فإنّ شرب شاي الزنجبيل يساعد على إعادة الرطوبة التي يخسرها الجسم نتيجة الإسهال، وقد يريح المعدة أيضاً.

شاي أوراق التوت

تحتويأوراق التوتالأزرق، والأسود، وتوت العليق على مركباتٍ تُسمّى العفص (بالإنجليزية: Tannins)، والتي يمكن أن تقلّل الالتهاباتِ وإفرازَ السوائل في الأمعاء، مممّا يساعد على تقليل أعراض الإسهال.

نصائح للتخفيف من الإسهال

هناك بعض النصائح التي يمكن اتّباعها لعلاج الإسهال، ونذكر منها ما يأتي:

  • شرب السوائل الشفافة أو المصفّاة؛ كالماء، أو عصير الفواكه، أو المرق، ويُنصح بشرب ما يتراوح بين 8-12 كوباً من السوائل يومياً.
  • تناول الأطعمة قليلة الألياف، والتي لا تحتوي على الكثير من التوابل، ومن الأطعمة التي ينصح الأطباء بتناولها:الموز، والخبز، وصلصة التفاح، والأرز الأبيض، كما يمكن تناول البطاطا، ولبن الزبادي، وزبدة الفول السوداني، والدجاج منزوع الجلد.
  • تجنب الأطعمة التي تزيد الإسهال سوءاً، كالأطعمة المقليّة والمُتبّلة، والملفوف، والفاصولياء، والمشروبات المحتوية علىالكافيين.
  • تناول البروبيوتيك، وهي بكتيريا نافعة توجد في لبن الزبادي وبعض الأطعمة المُخمّرة، كما أنّها توجد على شكل مكمّلاتٍ غذائيّةٍ أيضاً، وقد وُجد أنّها تساعد على محاربة العدوى في الأمعاء.
  • استخدام بعض الأدوية التي تُصرف دون وصفةٍ طبيّة.
  • استشارة الطبيب في حال استمرّ الإسهال لأكثر من يومين، أو ملاحظة الدماء في البراز، أو الحُمّى، أو ظهور علاماتٍ على الجفاف، كجفاف الفم الشديد.

"
شارك المقالة:
94 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook