الاقاليم المناخية في المملكة العربية السعودية

الكاتب: رامي -
الاقاليم المناخية في المملكة العربية السعودية
"

الاقاليم المناخية في المملكة العربية السعودية


تقع المملكة العربية السعودية في القسم الأكبر من شبه الجزيرة وأبرز معالم السطح فيها هي سلسلة جبال السروات في الغرب، وتمتد على طول البلاد من الشمال إلى الجنوب ، ويسمى القسم الشمالي منها بالحجاز والقسم الجنوبي منها بعسير، ويتعدى ارتفاعها عند أعلى نقطة حوالي 3680 م فوق سطح البحر ، وسهل ساحلي ضيق يسمى تهامة يفصل بين جبال السروات والبحر الأحمر ، وهضبة نجد وهي هضبة صخرية واسعة تقع إلى الشرق من جبال الحجاز  يتراوح ارتفاعها بين 320م و 1200 م تتخللها النفود الرملية والأودية الضيقة كما يخترقها من الشمال إلى الجنوب ويوجد في شمالها جبلا أجا وسلمى .



سهل ساحلي واسع في شرق البلاد ، ويسوده الجفاف باستثناء واحتين كبيرتين هما الأحساء والقطيف وكانت هذه المنطقة تسمى فيما مضى بإقليم البحرين ، بحار رملية غير مأهولة بالسكان أهمها الربع الخالي في جنوب البلاد ، والنفود الكبير في شماله ويصل بينهما شريط ضيق من النفود الرملية يسمى صحراء الدهناء .



مميزات سطح المملكة العربية السعودية



تقع المملكة العربية السعودية في الجنوب الغربي من قارة آسيا ممتدّة على مساحة تبلغ 2،270،000كم² تقريبًا ، وهو ما يعادل نحو أربعة أخماس مساحة شبه الجزيرة العربية تقريبًا ، ويحدها من الغرب البحر الأحمر ومن الشمال المملكة الأردنية الهاشمية والجمهورية العراقية ودولة الكويت ، ومن الشرق الخليج العربي ودولة قطر ودولة الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان ، ومن الجنوب الجمهورية اليمنية ، ويبلغ طول حدود المملكة العربية السعودية من جميع الجهات 6،760كم منها 4،430كم حدودًا برية و 2،330 كم حدودًا بحرية .



ويغلب الجفاف على أراضي البلاد الخالية من الأنهار أو المجاري المائية الدائمة ، وبالرغم من أن الوديان الجافة المنتشرة في معظم الأنحاء تفيض بالمياه بعد العواصف المطيرة ، إلا أن القيمة الفعلية للمياه ضعيفة ، إما بسبب التبخر وإما بسبب التسرب إلى باطن الأرض .



وتشكل الأراضي السعودية مُتحفًا جغرافيًا يشتمل على العديد من الأشكال التضاريسية من جبال وهضاب ومخاريط وحرَّات بركانية وأودية عميقة وسهول ساحلية منخفضة وعروق رملية وجزر مرجانية ، وتتكون تلك المظاهر الطبيعية من أغلب الصخور المعروفة ، ويمكن تقسيم ملامح السطح في البلاد إلى أربعة أقاليم جغرافية طبيعية رئيسية هي جبال الحجاز وعسير ، وهضبة نجد ، الصحارى الرملية والسهل الساحلي الشرقي .



المناخ في المملكة العربية السعودية



يتنوع مناخ المملكة العربية السعودية من منطقة إلى أخرى نظراً لامتداد مساحات المملكة على درجات عرض متباعدة تتفاوت فيها الارتفاعات والانخفاضات من مكان إلى آخر إلا أن الملاحظ على مناخ المملكة بصفة عامة ، أنه شديد الحرارة صيفاً شديد البرودة شتاءً وذلك لأن معظم أراضي المملكة واقعة في إقليم المنطقة الحارة ولتعرضها لهبوب الرياح الباردة بذلك تنخفض درجات الحرارة شتاءً .



وفي وسط البلاد المناخ قاري شتاء بارد وصيف شديد الحرارة والجفاف 48 درجة مئوية في الرياض ورطوبة نسبية لا تتعدى 9% في تموز ، أما المناطق الساحلية فشتاؤها دافئ وصيفها يتميز بشدة الحرارة والرطوبة ، أما في مرتفعات عسير تمتاز بجو معتدل في الصيف وبارد في الشتاء وأجواء مصحوبة بالضباب ، مع أمطار موسمية طيلة الأشهر الصيفية ، أما باقي البلاد فتسقط فيها الأمطار بشكل متفاوت بين العام والآخر في أشهر الشتاء وأوائل الربيع بفعل الرياح العكسية .



التغيرات المناخية في السعودية موقعها يجعلها تحت تأثير مناخات مختلفة استنتجت دراسة علمية حديثة قدمت في جامعة الملك سعود بالرياض حول التغيرات المناخية في السعودية أن هناك تغيراً يحدث في المناخ في المناطق المختلفة داخل السعودية يمكن تقديره كل 10 سنوات ، وأنه بالرغم من أن هناك ارتفاعاً لمعدلات متوسطات درجات الحرارة فإنه بالمقابل ترتفع الرطوبة النسبية ومعدلات الأمطار أيضاً مما يقلل من فترات الجفاف في المناطق المختلفة ، في حين يبدو المناخ في المنطقة الشمالية أكثر قارية وتطرفا من باقي المناطق ، أما مناخ المنطقة الجنوبية فهو أكثر استقراراً لتقارب الحدود الدنيا والقصوى بسبب العوامل المناخية التي تؤثر فيها ، كما يكون مناخ المناطق المرتفعة ألطف وأكثر اعتدالاً مقارنة بباقي مناخات المناطق داخل السعودية .



فصل الربيع



يكون فصل الربيع في المملكة بارد نسبياً ، تحديدًا في الشمال حيث يمكن أن تنخفض درجة الحرارة في الليل إلى أقل من 15 درجة ، أما المناطق الوسطى والجنوبية فهي أكثر دفئًا ، حيث تبلغ متوسط الحرارة حوالي 20 درجة ليلًا ، كما يصل هطول المطر في فصل الربيع إلى أعلى مستوياته وخاصةً بالمنطقة الوسطى، وجنوب غرب المملكة فوق جبال عسير .



فصل الصيف



يُؤذن الصيف ببداية ارتفاع درجات الحرارة في معظم أنحاء المملكة ، باستثناء المرتفعات الجبلية في جنوب غربها والتي تشهد درجات حرارةٍ معتدلة ، إلا أن درجات الحرارة تبدأ بالنزول في أواخر الليل وبداية الصباح مصحوبةً برياحٍ خفيفة ، لذا لا تفوت الاستمتاع بشواطئ المملكة الأخاذة وتجربة الغوص في بحارها البديعة .



فصل الخريف



يستهلّ الخريف بنسمةٍ باردةٍ منعشةٍ تنسلّ على الحدود الشمالية للمملكة العربية السعودية وفي المرتفعات الجنوبية الغربية، ورغم دفء الأجواء في أوقات النهار إلا أن أمسياتها تمتاز بلُطف أجوائها المثاليّة للتجوّل على طول الواجهة البحرية لمدينة جدة، أو الاستمتاع بتناول الطعام في الهواء الطلق، أو زيارة العيون الباردة في الأحساء.



فصل الشتاء



لا تفوت فرصة اكتشاف المملكة العربية السعودية وقت شتائها الجميل ، حيث تُعد بصباحها الساكن ولياليها الباردة في ذلك الوقت مثالية للتخييم ، ولتسلق المرتفعات أو لمجرد استكشاف مدن المملكة المُفعمة بالحياة والتجوّل في مرتفعاتها الخضراء ، وإذا سنحت لك الفرصة؛ ستشاهد تساقط الثلوج في جبال المناطق الشمالية ، حيث تكسو منحدراتها ورمالها الصحراوية .



الأقاليم المناخية السعودية


مناخ السهول الساحلية



يُغطّي هذا الإقليم الأراضي السعودية المطلة على البحر الأحمر، والخليج العربي ، ويتميّز بحرارته المرتفعة نسبيا في الصيف والدفء شتاء ، ويمتد تأثيره إلى السهول المطلّة على الخليج العربي ولكن تأثيره هنا أكبر ، أي أنّ درجة الحرارة أعلى والشتاء أقل برودة ، وتتعرض السّهول المطلة على الخليج العربي في السعودية لهبوب الرياح الجنوبية الغربية القادمة من الربع الخالي ، وهي جافّة وحارة كما تتعرض هذه المنطقة للرّياح الشمالية الشرقية الباردة .



مناخ المرتفعات الجنوبية الغربية



يُغطّي هذا المناخ مرتفعات عسير ، وتتفاوت الحرارة هنا تبعًا للارتفاع أو الانخفاض عن مستوى سطح البحر ، اذ تتميز المناطق المرتفعة باعتدال الحرارة صيفًا، بينما المناطق المنخفضة تتميّز بارتفاع حرارتها ، وفي الشتاء تنخفض درجة الحرارة على المرتفعات .



مناخ المرتفعات الشمالية الغربية



يشمل الحجاز والهضاب الغربية المجاورة ويتميز بانخفاض درجات الحرارة كلّما ارتفعت المنطقة وازديادها مع الانخفاض .



مناخ الهضاب الداخلية



يشمل هضبة نجد ، والهضاب الشرقية من السعودية وتتفاوت فيه درجة الحرارة صيفًا وشتاءً بحسب الارتفاع والانخفاض عن مستوى سطح البحر وهو من العوامل المؤثرة في مناخ المملكة العربية السعودية ، وبشكل عام ترتفع الحرارة صيفًا وتنخفض شتاءً .



مناخ الإقليم الشمالي



يضم الهضاب الشمالية في السعودية ويتميز باعتدال الحرارة صيفًا ، وانخفاضها شتاءً حتى أنها تصل إلى درجة التجمد في بعض اللّيالي بسبب ارتفاعها النسبي ، وتزايد دوائر العرض فيها .



مناخ الصحاري الرملية



يشمل هذا المناخ صحراء النفوذ، والدهناء والربع الخالي ، وتكون درجات الحرارة هنا شديدة الارتفاع صيفًا، وشديدة الانخفاض شتاءً ، والفرق بين درجات الحرارة اليومية والفصلية كبير بسبب البعد عن المسطّحات المائية، وقلّة ارتفاعها وقلّة الغطاء النباتي .[1]



مناخ السعودية


"
شارك المقالة:
1 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook