الوقاية من أعراض التهاب المهبل

الكاتب: رامي -
الوقاية من أعراض التهاب المهبل
"

الوقاية من أعراض التهاب المهبل.

أعراض التهاب المهبل

تُصاب النساء بالتهاب المهبل مرَّة واحدة في حياتهنَّ على الأقلّ، ويُعرَف التهاب المهبل على أنَّه العدوى التي تُصيب المهبل، وتتضمَّن الأعراض الأكثر شيوعاً للإصابةبالالتهاب المهبليّما يأتي:

  • ظهور إفرازات بيضاء، أو رماديّة، أو رغويّة.
  • المعاناة من عُسْر البول.
  • الإصابة بتهيُّج المنطقة التناسليّة.
  • ظهور روائح كريهة للمهبل.

أنواع التهاب المهبل

توجد بعض الأنواع لالتهاب المهبل الذي قد يصيب النساء، وفيما يأتي بعض منها:

  • التهاب المهبل الضموريّ:قد يحدث نتيجةً لانخفاض نسبة بعض الهرمونات، بحيث يصبح المهبل جافّاً، أو ضامراً، وقد يظهر خلال فترة انقطاع الدورة الشهريّة.
  • التهاب المهبل البكتيريّ:حيث يُعَدُّ أكثر أنواع الالتهاب المهبليّ شيوعاً لدى النساء في سنِّ الإنجاب.
  • التهاب المهبل غير المعدي:يحدث التهاب المهبل غير المعدي نتيجةً لردِّ فعل تحسُّسي اتِّجاه البخّاخات المهبليّة، أو الصابون المُعطَّر، أو موادّ تنظيف الملابس.
  • التهاب المهبل الفطريّ:تحدث العدوى الفطريّة بسبب الإصابة بأحد أنواعالفطريّاتالتي تعيش غالباً في المهبل، والفم، والجهاز الهضميّ لدى كلٍّ من الرجال، والنساء، ويمكن أن تُساهم هذه الفطريّات في الإصابة بالالتهاب المهبليّ الفطريّ عند زيادتها في المهبل.

علاج التهاب المهبل

يعتمد علاج التهاب المهبل على مُسبِّب الالتهاب، حيث يتمّ علاج التهابات المهبل وفقاً للحالة التي يتمّ تشخيصها من قِبَل الطبيب، وذلك على النحو الآتي:

  • التهاب المهبل الضموريّ:يتمّ علاج التهاب المهبل الضموريّ عن طريق استخدام كريمات، أو أقراص الإستروجين.
  • التهاب المهبل الفطريّ:حيث يتمّ استخدم كريمات مُضادّات الفطريّات، أو تحاميل مُضادّات الفطريّات، مثل: ميكونازول (بالإنجليزيّة: Miconazole)، أو كلوتريمازول (بالإنجليزيّة: Clotrimazole).
  • التهاب المهبل البكتيريّ:يتمّ استخدام أقراص، أو جلّ ميترونيدازول (بالإنجليزيّة: Metronidazole)، أو كريم كليندامايسين (بالإنجليزيّة: Clindamycin).
  • التهاب المهبل غير المعديّ:يتمّ علاج التهاب المهبل غير المعديّ عن طريق تحديد سبب تهيُّج المهبل، وتجنُّبه.

الوقاية من التهاب المهبل

هناك العديد من الإجراءات التي قد تُساعد على الوقاية من الإصابة بالالتهاب المهبليّ، ومنها:

  • الحفاظ على النظافة الشخصيّة.
  • المسح من الأمام إلى الخلف؛ لتجنُّب انتشار البكتيريا من فتحة الشرج إلىالمهبل.
  • ارتداء الملابس الداخليّة القُطنيّة.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة.
  • استخدام المُضادّات الحيويّة فقط عند الضرورة.

"
شارك المقالة:
85 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook