بعض المعلومات المهمة والمفيدة حول الحب المانع للحمل

الكاتب: رامي -
بعض المعلومات المهمة والمفيدة حول الحب المانع للحمل
"

بعض المعلومات المهمة والمفيدة حول الحب المانع للحمل.

هل ثمة ميزة للانتظار بضعة أشهر بعد التوقف عن تناول الحبة قبل محاولة الحمل؟

كانت تنتاب الأطباء ذات مرة مخاوف تتلخص في أن المرأة إذا حملت مباشرة بعد التوقف عن تناول الحبوب، تزداد خطورة التعرض للإجهاض. ومع ذلك، ثبت أن هذه المخاوف ليس لها أساس من الصحة إلى حد كبير. فالهرمونات الموجودة في حبوب منع الحمل لا تدوم في جهازِك الوظيفي.

تبدأ معظم النساء الدورات الشهرية مجددًا بعد أسابيع قليلة من توقفهن عن تناول الحبوب. ومع ذلك، في حالة عدم انتظام دورات الحيض لديكِ قبل البدء في تناول الحبة، فمن المرجح أن تكون بنفس الطريقة بعد التوقف عن تناول الحبوب. تجد بعض النساء أن الأمر يستغرق شهرين قبل العودة إلى دورات التبويض المعتادة. بعد إيقاف الحبوب، إذا لم تكوني مستعدة للحمل، فقد ترغبين في التفكير في استخدام وسيلة احتياطية لمنع الحمل.

ماذا يحدث إذا توقفت عن تناول حبوب منع الحمل ولم ترجع دورتي الشهرية؟

في حالة عدم رجوع الدورة الشهرية لعدة أشهر، فقد تكونين مصابة بما يعرف بانقطاع الطمث بعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل. فالحبة تمنع الجسم من تكوين الهرمونات المشتركة في التبويض والحيض. وعند التوقف عن تناول الحبة، قد يستغرق الأمر بعض الوقت حتى يعود جسمكِ إلى إنتاج هذه الهرمونات بشكل طبيعي.

عادة ما تبدأ دورتكِ الشهرية في غضون ثلاثة أشهر بعد التوقف عن تناول الحبة. لكن قد تنقطع الدورة الشهرية عن بعض النساء عدة أشهر، لا سيما اللاتي أخذن الحبوب لتنظيم دورات الحيض.

إذا لم تأتكِ دورتكِ الشهرية في غضون ثلاثة أشهر، فيجب إجراء اختبار حمل للتأكد من أنكِ لست حاملاً ثم قومي بزيارة الطبيبة.

هل سيؤدي اختبار الحمل إلى نتائج دقيقة إذا كنت أتناول حبوب منع الحمل؟

يمكنكِ الحصول على نتائج دقيقة لاختبار الحمل في الفترة التي تتناولين فيها حبوب منع الحمل. فاختبارات منع الحمل تؤدي دورها عن طريق قياس مدى تواجد هرمون ما مرتبط بالحمل &mdash موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية (HCG) &mdash في الدم او البول لديكِ. ولا تؤثر المواد الفعالة الموجودة في حبوب منع الحمل على كيفية قياس هرمون HCG في جسمك والذي يتم من خلال اختبار الحمل.

ماذا يحدث إذا تناولت حبوب منع الحمل وأنا حامل؟

في حالة الاستمرار في تناول حبوب منع الحمل لأنك لم تكوني على علم بأنك حامل، فلا تقلقي. رغم مرور سنوات على حدوث هذا الأمر، فثمة دليل ضعيف للغاية على أن التعرض إلى الهرمونات الموجودة في حبوب منع الحمل يؤدي إلى تشوهات خلقية. لكن بمجرد معرفتك بأنك حامل، توقفي عن تناول حبوب منع الحمل.

هل يمكنني استخدام عدد من حبوب منع الحمل لمنع الحمل الطارئ؟

من الممكن استخدام حبوب منع الحمل المعتادة التي تحتوي على الإستروجين والبروجستين لمنع الحمل الطارئ، لكن استشيري الطبيبة لمعرفة الجرعة المناسبة ووقت تناول الحبوب.

توجد أنواع معينة من حبوب منع الحمل المخصصة لمنع حدوث حمل إذا حدث الجماع غير المحمي. ويطلق على هذه الأدوية أحيانًا اسم "حبة الصباح التالي للجماع".

تحتوي حبوب الصباح التالي للجماع إما على ليفونورجسترول (حبوب بلان- بي وان ستيب، تيك أكشن ونيكس تشويس وان دوز وغير ذلك) أو أسيتات اليوليبريستال (إيلا). تتوافر حبوب ليفونورجسترول بدون وصفة طبية للسيدات أو الرجال في أي عمر. تعمل حبوب ليفونورجسترول بشكل أفضل عندما استخدامها في أقرب وقت ممكن وفي غضون 3 أيام بعد الجماع غير المحمي.

إن أسيتات اليوليبريستال (إيلا) هو دواء غير هرموني متاح فقط بوصفة طبية. يُستخدم هذا الدواء كجرعة واحدة لمدة تصل إلى 5 أيام بعد الجماع غير المحمي.

كنت أتناول أقراص منع الحمل لسنوات وأريد التوقف. هل يمكن التوقف في أيِّ وقت أم ينبغي إكمال عبوة الأقراص الحالية؟

من حيث الصحة العامة، يحدث اختلاف قليل عند التوقف عن تناول الأقراص. عند التوقف عن تناول الأقراص في النهاية، يمكن توقع حدوث بعض النزف والذي قد يغير نظم الدورة الشهرية. ولكن يمكن التوقف في أيِّ وقت.

هل يقلل وزني من فاعلية حبوب منع الحمل الطارئة؟

إن كان مؤشر كتلة جسمك (BMI) أكثر من 30 &mdash وخاصةً إن كنتِ تستخدمين ليفونورجسترول &mdash فقد لا تكون وسائل منع الحمل الطارئة بنفس فاعليتها، وقد تتعرضين لخطر الحمل حتى بعد تناولك الحبة أو الحبوب. لا يمثل مؤشر كتلة الجسم سببًا يدعو إلى القلق عند استخدام أوليبريستال أو اللولب الرحمي النحاسي.

"
شارك المقالة:
147 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook