بوليبات الأمعاء

الكاتب: رامي -
بوليبات الأمعاء
"

بوليبات الأمعاء.

البوليبات (السليلات) المعوية:

البولب أو السليلة عبارة عن كتلة أو نتوء يبرز من الغشاء المخاطي المبطن للأمعاء، يتراوح حجم هذه البوليبات من 1مم إلى أكثر من 1سم، ويوجد عدة أنواع لهذه البوليبات ولكن أهمها هو ما يعرف بـ (البولب الغدي)، حيث إن هذا النوع من البولب قد يؤدي إلى سرطان القولون فيما بعد.

الأعراض والعلامات للبوليبات المعوية:

تتوقف الأعراض غالبًا على حجم البولب وعلى فترة حدوثها، فإذا كانت صغيرة الحجم حديثة الحدوث فإنه في هذه الحالة قد لا توجد أعراض على الإطلاق أما إذا كانت كبيرة الحجم وقديمة الحدوث فقد يحدث بها التهاب يعقبه تقرح ويؤدي ذلك إلى فقد كمية من دم المريض مما يؤدي إلى أعراض فقر الدم (الأنيميا)، وفي هذه الحالة فإن المريض قد يشكو من التعب لأقل مجهود، والهزال والضعف العام... إلخ، هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى فإن البولب قد يؤدي إلى نزيف من الشرج، وأحيانًا تؤدي إلى انسداد الأمعاء.

الفحوص اللازمة لتشخيص بوليبات الأمعاء:

إن بوليبات الأمعاء قد تحدث في صورة وراثية في الأسرة، ولذلك إذا كان أحد الأبوين أو أحد الأخوة مصابًا بها فيجب أن تخضع بقية الأسرة إلى الفحوص اللازمة للاكتشاف المبكر والعلاج المبكر قبل أن تتحول هذه البوليبات إلى أورام سرطانية، وأهم هذه الفحوص هي:

1- تحليل البراز لاكتشاف الدم المختفي فيه.
2- المنظار الشرجي والسيجمي والقولوني.
3- الأشعة المقطعية الحلزونية على القولون.
4- التحليل الباثولوجي لعينة مأخوذة من نسيج القولون.

علاج بوليبات الأمعاء:

يتم العلاج عادة باستئصال البولب أثناء الفحص القولوني بالمنظار، وقد يستلزم الأمر التدخل الجراحي لاستئصال البولب وجزء من القولون، وخصوصًا إذا كان هناك ما يدل على وجود تحول سرطاني لها.

"
شارك المقالة:
99 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook