تأخُّر الحمل دون سبب.

الكاتب: رامي -
تأخُّر الحمل دون سبب.
"

تأخُّر الحمل دون سبب

تُعاني 10% من النساء في الولايات المُتَّحِدة من صعوبة حدوثالحمل، أو المحافظة عليه، ويُستحسن زيارة أخصائيّ الخصوبة إذا كانت المرأة تحت سنِّ الـ35 عاماً، وتحاول الحمل دون استخدام موانع الحمل على مدى 12 شهراً، أو يزيد عُمرها عن 35 سنة، وتحاول الحمل منذ 6 شهور، وفيما يأتي بعض أسباب صعوبة الحمل عند النساء، والتي يُمكن معالجتها:

عدم حدوث الإباضة عند النساء

تتمّ عمليّة الإباضة عند خروج بويضة، أو أكثر من المبيض، ويتمّ الحمل عند إخصاب هذه البويضة، واستقرارها داخل الرحم، أمّا عند إجراء محاولات للحمل في غير فترة الإباضة، فإنَّ احتماليّة الحمل تكاد تكون شبه معدومة، ويختلف موعد الإباضة من امرأة إلى أخرى، فقد يكون موعد الإباضة ثابتاً شهريّاً، وقد يختلف من شهر لآخر، وتُعَدُّ متلازمةتكيُّس المبايضهي السبب الرئيسيّ لعدم حدوث الإباضة، ويتمّ التغلُّب على هذه المشكلة من خلال ممارسة التمارين الرياضيّة، وخسارة الوزن، وأَخْذ الأدوية المُنظِّمة للدورة الشهريّة

انسداد قناة فالوب

تصل قناة فالوب بين الرحم، والمبيض، ويُؤدِّي انسداد هذه القناة إلى منع الحيوانات المنويّة من الوصول إلى البويضة، وبالتالي يُؤدِّي إلى مَنْع حدوث الحمل، ومن أسباب انسداد قناة فالوب ما يأتي:

  • الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيّاً، مثل: التهاب الحوض.
  • الإصابة بالتهاب بطانة الرحم.

معاناة الزوج من مشاكل صحِّية

تُعزى 20-30% من حالات عدم الحمل إلى وجود مشاكل في الحيوانات المنويّة عند الرجل، و40% من الحالات تعود إلى وجود مشاكل فيالخصوبةعند الرجل، والمرأة، ولا تُوجَد علامات تدلُّ على عدم خصوبة الرجل، ولا تظهر هذه المشكلة الصحِّية إلا عند إجراء فحوصات للسائل المنويّ؛ للتأكُّد من سلامة، وصحَّة السائل المنويّ، والحيوانات المنويّة، وسرعتها، وعددها

"
شارك المقالة:
96 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook