قصة نجاح الشيخ عبدالله بن إبراهيم السبيعي وانجازاته

الكاتب: رامي -
قصة نجاح الشيخ عبدالله بن إبراهيم السبيعي وانجازاته
"

قصة نجاح الشيخ عبدالله بن إبراهيم السبيعي وانجازاته


نشأة عبدالله بن ابراهيم السبيعي



هو الشيخ عبدالله بن ابراهيم السبيعي احد اهم رجال الاعمال في المملكة العربية السعودية ، ولد عبدالله السبيعي في القصيم بعنيزة في عام 1342 هجريا ، كانت نشأته متواضعة في وسط اسرته التي كان ترتيبه فيها هو الثاني بعد اخيه محمد السبيعي ، وهو اخاه الذي يكبره بحوالي 11 سنة . [1]



تعتبر مدينة جدة هي المدينة التي سكن بها الشيخ عبدالله السبيعي ، وعرف بها بارتباطه بالعبادات مثل الصلاة والقرآن ومداومته على اداء الحج والعمرة في مكة ، وكما عرف بتعلق قلبه بالمساجد في انحاء جدة .



كان والد الشيخ عبدالله السبيعي رحمه الله من احد تجار التمور الافضل في التجارة المحدودة حيث ان تجارته كانت تقتصر فقط على مدينة القصيم ومكة والطائف والمدينة ، كما كان يتاجر ايضا بانواع السمن البري والبلدي ، اما عن تأثر الشيخ عبدالله السبيعي بوالده ، فهو لم يكن كبير غير انه ورث منه بالتأكيد حب ه للتجارة ، ولكن بسبب وفاة والده ووهو صغير تحديدا في عام 1344 هجريا ، جعل من الصعب على عبدالله السبيعي التأثر به كثيرا .



رحلة صعود عبدالله السبيعي



كانت بداية رحلة كفاح عبدالله السبيعي حافلة للغاية ، فهو يعتبر احد افراد العائلات الثرية في المملكة العربية السعودية ، ويعتبر اخوه الشيخ محمد السبيعي هو رفيق كفاحه فقد افتتحا معها محل لبيع الاقمشة في مكة .



كان ذلك المكان هو بداية رحلة النجاح ، ففي عهد المؤسس الملك عبدالعزيز -رحمه الله – نشطت تجارتهما وخاصة في موعد رحلات الحج والعمرة لذي يتميز بالطبع بأنه موسم لكثرة الناس في تلك الاماكن المباركة ونشاط حركة البيع والشراء .



وقد كان ذلك الامر هو ما ساعدهم خاصة وقد تميز الشقيقان بحفظ الامانات والصدق وحسن التعامل مع المشترين وكل ذلك بسبب حبهم للتجارة ورغبتهم في المحافظة على حسن السمعة .



اما عن السبب وراء بدء تجارة عبدالله السبيعي في مكة المكرمة ، فقد كان ناصر السبيعي اخ والده وعمه هو السبب عندما ارسل لوالدة الشقيقان السبيعي لترسل معه محمد السبيعي لبدء تجارته في مكة ، ومن بعدها انتقل معه الشيخ عبدالله السبيعي وبدءا سويا رحلة النجاح . [2]



توالت نجاحات الشيخ عبدالله السبيعي – رحمه الله – بداية من الصرافة وتلتها تجارة العملات ومن ثم بعدها الاستثمار في العقارات ، اما بعد ذلك انتقل كل من عبدالله السبيعي وشقيقه محمد السبيعي الى جدة – التي كانت تعتبر محل اقمتهما الى توافهما المنية رحمهما الله – لتتوسع الانشطة التجارية من الصرافة والعقارات والاستثمار في المواد الغذائية والاقمشة والمواشي وكذلك الصناعة والتعليم ، ومن كل ذلك انتقالا الى العمل الخيري العظيم .



نجاحات عبدالله السبيعي وقصة الثراء



كانت فاتحة الخير على عبدالله السبيعي هو مشاركته التجارة مع اخيه محمد وسليمان غنيم ، وكان ذلك سببا في نماء حركة التجارة وخاصة في مجال العقارات ، بعدما كان الأمر يقتصر فقط على بيع الشماغ والمشالح والاقمشة بشكل عام ، والتي كانا يصدرانها من جدة وصولا الى الرياض .



كما كان اختلاف العملات بين الحجيج والمعتمرين هو سبب آخر لتفكير عبدالله السبيعي واخيه محمد في افتتاح محل الصرافة وكانت مساحته صغيرة للغاية فلم يتعدى 3*5 مترا فقط ، وعلى الرغم من صغر المساحة فقد كانت اللبنة الاساسية في تأسيس بنك البلاد وهو احد اهم بنوك المملكة حتى الآن . [3]



انجازات عبدالله بن ابراهيم السبيعي



هو مؤسس شركة عبدالله السبيعي ( ايمز )وهي شركة قابضة تشمل العديد من الاستثمارات المالية في العديد من المشروعات التجارية المتعددة مثل قطاع العقارات والصناعة وكذلك التجزئة ومجال التعليم .



يعتبر مؤسس بنك البلاد مع اخيه محمد السبيعي .



هو مؤسس جمعية السبيعي الخيرية ، وهي احد المؤسسات الخيرية التكاملية التي تعمل على التعاول في العمل الخيري لتمكين المحتاجين والايتام والفقراء  .



رجل الخير عبدالله السبيعي



يعتبر العمل الخيري هو احد السمات الالساسية في حياة السبيعي وهي تعتبر حجر الاساس الذي كان يعتمد عليه الشيخ الجليل لمباركة الله له في اعماله التجارية ، وهي بالتأكيد سببا وفضلا في احداث انجازات عبدالله السبيعي على مر التاريخ .



وكانت مؤسسة عبدالله السبيعي الخيرية هي الواجهة الاساسية لتوسيع مجال الانفاق لأمواله في دروب الاحسان واعمال البر ومساعدة المحتاجين والفقراء .



كان الهدف من المؤسسة الخيرية هو مساعدة الفقراء والمحتاجين بصورة غير نسبقة لتضمن لهم مصدرا ثابتا للدخل مثل فتح المشروعات الصغيرة التي تتمثل في محلات البيع التجارية البسيطة او عربات بيع المتنقلة .



أثر حب حب الخير في ابناء الشيخ عبدالله السبيعي كما نشأوا عليه وظلوا من رواده ، وقد كان الشيخ عبدالله السبيعي من ابرز الشخصيات في المملكة الذي عمل على ايقاف ثلث ثروته كوقف لأوجه الخير ليكون صدقة جارية بعد مماته .



علاقة عبدالله السبيعي بشقيقه محمد السبيعي



كان محمد السبيعي هو الاخ الاكبر لعبدالله السبيعي رحمهما الله ، وقد كان يحب ان يرعى اخاه الصغير وقد عمل على تحفيظه القرآن الكريم ، وكان الشقيقان عضد وسند لكل منهما الآخر ، وقد كانت عناية محمد السبيعي تلاحق عبدالله السبيعي طوال الوقت .



كانت علاقة الشقيقين من افضل العلاقات الاخوية التي قد كان من الممكن ان يحسدا عليها الاثنين ، فعندما كان يسأل محمد السبيعي عن اخيه عبدالله السبيعي يقول انه لو يملك ان يعطي قلبه لأحد لكان لأخيه عبدالله السبيعي .



مما يدل على قوة علاقة الشقيقين السبيعي هو توقيعهما المميز ، فكل من عبدالله السبيعي ومحمد السبيعي رحمهما الله كان يوقعان توقيعا موحدا وهو محمد وعبدالله السبيعي وهو امر نادر وقلما نجده بين رجال الاعمال مهما كانت صلة القرابة بينهما .



وفاة عبدالله بن ابراهيم السبيعي



كان الخبر المشؤوم لوفاة الشيخ عبدالله بن ابراهيم السبيعي في يوم الخميس الموافق 15 من شهر شوال لعام 1442 هـ ، وقد كان للخبر وقع كبير في وسائل التواصل الاجتماعي وشبكات الانترنت في المملكة العربية السعودية وارجاء البلاد .



توفي الشيخ عبدالله بن ابراهيم السبيعي عن عمر يناهز ما يقارب ال 100 عام ، عرف خلالهم بأنه من رجال البر والاحسان وكان يشهد له بكل خير  .  [4]



اما عن سبب وفاته فقد كان يواجه الشيخ عبدالله السبيعي رحمه الله وعكة صحية طارئة قبيل تاريخ الوفاة بأسابيع قليلة جعلته على اثرها مريضا طريح الفراش في المشفى في غرفة العناية الفائقة حتى وافته المنية .



المراجع


"
شارك المقالة:
4 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook