ماهي طرق العلاج للتخلص من التهاب سقف الحلق

الكاتب: رامي -
ماهي طرق العلاج للتخلص من التهاب سقف الحلق
"

ماهي طرق العلاج للتخلص من التهاب سقف الحلق

العلاجات المنزلية

بشكلٍ عام، لا تستمرالتهاباتسقف الفم أكثر من أسبوعين، حتى دون علاج، فإذا كان سبب الالتهاب معروفًا فقد يتمكن الطبيب من معالجته، وإذا تعذر تحديد سبب الالتهاب، فإنّ العلاج يكون بالتخفيف من الأعراض فقط، وقد يساعد القيام بما يأتي على التخفيف من ألم والتهاب سقف الفم:

  • تجنب المشروبات والأطعمة الساخنة، وأيضاً الأطعمة المالحة وتلك الغنية بالتوابل والحمضيات.
  • الغرغرة بالماء البارد أو امتصاص مكعبات الثلج في حالة كان سبب الالتهاب هو الإصابة بحرق.
  • الإكثار من شرب الماء.
  • شطف الفم بالماء المالح.

العلاجات الدوائية

تختلف الأدوية التي قد يصفها الطبيب لعلاج التهاب سقف الفم حسب المسبب لهذه المشكلة، ومن هذه الأدوية نذكر ما يأتي:

  • مضادات الفطريات:(بالإنجليزية: Antifungals)؛ مثل دواء فلوكونازول (بالإنجليزية: Fluconazole)، وكلوتريمازول (بالإنجليزية: Clotrimazole)، وإيتراكونازول (بالإنجليزية: Itraconazole) ونيساتين (بالإنجليزية:Nystatin)، حيث تُستعمل هذه الأدوية لعلاج التهاب سقف الفم الناتج عن العدوى الفطرية.
  • آسيكلوفير:(بالإنجليزية: Acyclovir)، ويكون على شكل مرهم يتم تطبيقه على تقرحات سقف الفم الناتجة عن الإصابة بفيروس.
  • الآيبوبروفين:(بالإنجليزية: Ibubrofen)، والذي يساعد على تخفيف ألم الالتهاب.
  • ليدوكائين:(بالإنجليزية: Lidocaine)، وهو أحد المخدرات الموضعية لتخفيف ألم التهاب سقف الفم.
  • الفيتامينات:مثل الفوليك أسيد (بالإنجليزية: Folic acid) أوفيتامين ب 12(بالإنجليزية: Vitamin b12)، حيث يمكن أن يتسبب نقصهما بحدوث تقرحات الفم.

استشارة الطبيب

تجب على المصاب بالتهاب سقف الفم مراجعة الطبيب في حال ظهور أحد الأعراض التالية:

  • الشعور بألم مستمر، ولا يختفي مع استخدام المسكِّنات.
  • وجود تورم غير مبرر؛ أو استمراره لأكثر من أسبوع.
  • وجود التورم المصحوب ببعض الأعراض أخرى.

الوقاية

يمكن الوقاية من الإصابة بالتهاب سقف الفم عن طريق اتباع بعض الإرشادات والنصائح التالية:

  • ترك الطعام حتى يبرد:يُنصح بتجنب تناول الأطعمة والمشروبات الساخنة جدًا، حيث إنّ كليهما قد يحرق البشرة الحساسة في الفم.
  • مضغ الطعام جيدا:يمكن أن تؤذي الأطعمة الصلبة الأسنان وتلحق الضررباللثةوالجلد الرقيق داخل الفم، لذا يُنصح بتكسير الطعام الى أجزاء صغيرة ومضغها بشكلٍ جيد.
  • تجنب التوتر:يساهم التوتر في تكوينتقرحات الفموذلك خلال الأوقات التي يكون فيها الشخص في حالة الإجهاد المرتفع.

"
شارك المقالة:
89 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook