ما فوائد الحلبة للعظام

الكاتب: رامي -
ما فوائد الحلبة للعظام
"

ما فوائد الحلبة للعظام

الحلبة

تُعدّالحلبةأحد النباتات العشبيّة، ويصل طولها إلى 40 سنتمتراً تقريباً، وتمتاز بامتلاكها ساق جوفاء متفرّعة، وأزهار ذات اللون الأصفر، وأوراق طويلة ذات شكل مسنّن،، وتظهر منها قرون معقوفة الشكل بحجم 10 سنتمترات تقريباً، وفي كلّ قرن من هذه القرون عدد كبير من الحبوب صفراء اللّون والمائلة إلى اللون الأخضر.

فوائد الحلبة للعظام

تعود الحلبة بالنفع والفائدة على العظام، وتُخفّف من آلام العظام، والعضلات،والروماتيزم، وذلك من خلال استخدام مسحوق الحلبة مع زيت السمسم، ومعجون الثوم وخلط المكوّنات السابقة، ودهن المنطقة المصابة.

فوائد الحلبة العامّة

يوجد الكثير من الفوائد للحلبة ،منها:

  • تُعالج الحلبة حروق البشرة وذلك من خلال خلط مسحوق الحلبة مع زيت الورد، ودهن المنطقة المصابة بالحرق كل يوم مرّة، كما يُمكن غلي الحلبة واستخدامهاللبشرةمما يُساعد على علاج تشقّقات الجلد، وزيادة لمعان البشرة، والقضاء على الدّمامل الموجودة بالبشرة وذلك من خلال خلط الحلبة مع الماء الفاتر.
  • تمنع تساقط الشعر، وتحافظ على صحّته، وتُساهم في التخلّص من القمل أو الحشرات الموجودة في الشّعر، وذلك من خلال غسل الشعر بالماء المغلي مع الحلبة.
  • تقدّم الحلبة العديد من الفوئاد للنساء والفتيات؛ حيث تُحفّز الحيض عند الفتيات حديثات البلوغ، وذلك من خلال تناول ملعقتين من مسحوق الحلبة بشكل يومي، ويجب الابتعاد عن استخدام الحلبة في حال وجود الحمل، كما يزيد زيت الحلبة الحليب في ثدي المرضعة من خلال شربه ثلاث مرات يومياً بمعدّل 20 نقطة فقط، كما تُخفّف الحلبة من آلام الرحم، وذلك من خلال غلي الحلبة مع الماء لمدّة عشر دقائق.
  • تُعالج الحلبة العديد من الأمراض الخطيرة والصعبة ومنهامرض السّكري، ويمكن ذلك من خلال تناول مسحوق الحلبة ثلاث مرّات في اليوم وقبل تناول الوجبات الرئيسيّة.
  • تُعالج الحلبة الكوليسترول؛ وذلك لقدرتها على امتصاص الدهون الزائدة في الجسم.
  • تُعالج الحلبة مرضقرحة المعدة،والإثني عشر، وذلك من خلال خلط ملعقةٍ صغيرةٍ من مسحوق الحلبة مع ملعقةٍ كبيرةٍ من العسل وتناولها كل 8 ساعات.
  • تُعالج ديدان المعدة، وذلك من خلال تناول منقوعها في الصباح وقبل تناول الطعام.
  • تفتح الشهيّة، وذلك من خلال تناول منقوعها قبل تناول الطعام.


على الرغم من فوائد الحلبة إلّا أنّه يجب عدم الإفراط في تناولها، وذلك لما قد تسبّبه من أضرار بالغة، كما يجب عدم تناولها بشكل نهائي للمرأة الحامل أو للأطفال تحت سنّ الثانيّة، وأيضاً من قِبل الأشخاص المصابين بمرضفقر الدّم.

"
شارك المقالة:
106 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook